بعض المفاهيم  / السياحة المستدامة

تشمل السياحة المستدامة المسؤولية الاجتماعية والالتزام القوي بالطبيعة مع دمج السكان المحليين في أية عملية سياحية أو تنمية سياحية يتم إجرائها. وقد عرفت كل من منظمة السياحة العالمية ومجلس السياحة ومجلس الأرض السياحة المستدامة كما يلي:

تلبي السياحة المستدامة احتياجات السائحين الحاليين والأقاليم المستضيفة لهم مع حماية الفرص المتاحة في المستقبل وتعزيزها.  ويُرى أنها تؤدي إلى إدارة كافة الموارد بطريقة تسمح بتحقيق الاحتياجات الاقتصادية والاجتماعية والجمالية مع الحفاظ على التكامل الثقافي والعمليات الإيكولوجية الهامة والتنوع الحيوي ونظم دعم الحياة.  تعتبر منتجات السياحة المستدامة من المنتجات التي يجري تشغيلها بتناغم مع البيئة المحلية والمجتمع المحلي والثقافات بحيث تصبح كل هذه العناصر من بين المستفيدين لا من بين ضحايا التنمية السياحية.

ومن بين المصطلحات الأخرى المترادفة مع مصطلح السياحة المستدامة ما يلي: السياحة المسؤولة Responsible Tourism والسياحة خفيفة الوطأة Soft Tourism والسياحة الأقل أثراً  سلبياً Minimum Impact Tourism.  وهي لأغراض هذه الوحدة الدراسية كلها تندرج تحت مصطلح السايحة المستدامة. 

يمكن النظر إلى بعض العوامل بصفتها من بين "المحركات" التي تدفع بصناعة السياحة نحو نهج للتنمية المستدامة، ومن بينها:

·   الضغوط التنظيمية المتزايدة

·   الوعي المتزايد بتوفير التكلفة من خلال استهلاك الموارد بشكل معقول

·   إدراك المتخصصين في مجال السياحة وشركات السياحة أن جودة البيئة ضرورية للحصول على منتج يحقق التنافسية.

·   زيادة الوعي لدى الحكومات وشركات السياحة أن نمو السياحة يمكن أن تكون له آثار سلبية كبيرة على البيئة.

الوعي المتزايد داخل المجتمعات المحلية فيما يتصل بقدراتها على التأثير على السياسة السياحية.
 

مثال:                                        

عانت مدينة كالفيا في مايوركا بأسبانيا من جراء التنمية الزائدة والتدهور البيئي في السبعينيات  والثمانينيات من القرن العشرين بسبب الاستثمار الهائل في مجال السياحة.  ومن اجل استعادة هذه المجتمعات مرة أخرى كان لا بد من تطبيق تغييرات جذرية.  وقد أدت عملية الأجندا المحلية 21 في كالفيا من غلق العديد من الفنادق المتهالكة ومن ترميم المناظر الطبيعية ومن تأسيس مناطق محمية جديدة وفرض رسم للبيئة على غرف الفنادق.  وتزامنت هذه التنمية البيئية مع زيادة الوعي العام والحملات التسويقية من أجل تحسين صورة المدينة، ما أدى إلى زيادة فرض العمل علاوة على اشتهار المدينة بين زائريها.

المصدر: www.calvia.com ,Calvià: Local Agenda 21


 


This site is optimized for viewing with Internet Explorer 4 and higher